في الذكرى الـ11 لرحيله.. ندوة تستعرض نضالات الشيخ الأحمر وأدواره الوطنية بمأرب

Image

نظمت مؤسسة الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر للأعمال الخيرية، اليوم الخميس، ندوة سياسية وفكرية عن الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر في مدينة مأرب، بالتزامن مع الذكرى الحادية عشر لرحيله.
 
وخلال الندوة التي أقيمت بعنوان "الشيخ الاحمر والنظام الجمهوري.. مسيرة نضال وعطاء"، أشار وكيل محافظة مأرب علي الفاطمي، إلى الصفات والمزايا التي كان يتميز بها الشيخ الأحمر، والمواقف النضالية التي تفرد بها والأدوار البارزة والكبيرة التي لعبها في سبيل الحفاظ على وحدة الشعب والاخوة واللحمة الوطنية.
 
وأكد الفاطمي أن أن الشعب اليمني سيتجاوز كل الصعاب وسيصل الى بر الأمان تحت قيادة الرئيس هادي وبمساندة الأشقاء في التحالف بقيادة السعودية ومساهمة فاعلة من الامارات، وأن الانقلاب الحوثي في طريقه إلى الزوال لا محالة.
 
وقدم المناضل اللواء احمد قرحش، عضو تنظيم أحرار ثورة 26 سبتمبر، ورئيس دائرة التوجيه المعنوي اللواء محسن خصروف، أوراق العمل في الندوة، أشارت الى الأدوار الوطنية البارزة للشيخ الأحمر في مختلف مراحل النضال الوطني قبل وبعد قيام الثورة اليمنية 26سبتمبر 1962م.
 


كما استعرضت مسيرة الشيخ وفكره الوطني ودوره في مساندة القضايا الهامة على المستوى المحلي والعربي والاسلامي، وما لعبه من أدوار في لم الشمل ووأد الفتن والتصالح كقضية رئيسية نتيجة علاقاته الواسعة بالقوى السياسية ومختلف مكونات المجتمع اليمني.
 
وألقى مبخوت الشريف كلمة أسرة الشيخ الأحمر نيابة، أشار فيها الى حاجة اليمن الى استلهام دور الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر في المرحلة العصيبة التي يمر بها الوطن وتجسيد مواقفه في مواجهة الإمامة الجديدة التي تريد العودة باليمن الى عهد الكهنوت البغيض والاستعباد الامامي المقيت الذي نبذه اليمنيون ولن يسمحوا له بالعودة من جديد.
 

 
 
كما القيت بالمناسبة قصيدة شعرية نالت استحسان الحاضرين.
 
حضر الندوة محافظ محافظة صعدة اللواء هادي طرشان وعدد من المشائخ وقيادات فروع الاحزاب والتنظيمات السياسية بالمحافظة.